لا تخشى أن تبدء من الصفر من جديد

ان كان لديك منزل وأردت توسعته، على الأغلب ستفكر ببناء طابق أو غرفة اضافية له، لاحقاً قد تضطر لتوسيعه مجدداً سواء كان بسبب رغبة في داخلك أو حاجة ملحّة وقد تنحج في ذلك وتستمر بالتوسع حتى تجد أنك وصلت لطريق شبه مسدود لعدم امكانية توسيع المنزل أكثر، فهو استغل جميع الأرض التي عليها وأساساه لا يسمح ببناء مزيداً من الطوابق. هذا المنزل لجعله كما تريد وليلبي طموحاتك يحتاج لإعادة بناء بأساسات أقوى وتخطيط أفضل من البداية ليصل للشكل الذي تريده.

قبل أن يبنى هذا المنزل، أنت على الأغلب بدأت به من الصفر ووقتها لم يكن لديك ما تخسره، لذلك بدأت. لاحقاً بعدما أصبح لديك منزل، سيكون اتخاذ قرار التخلي عنه صعب جداً. هل تترك هذا المنزل الذي بنيته من الصفر وبذلت الكثير من الجهد لايصاله لما هو عليه الآن وعشت به ذكريات حياتك.. لتبدء من جديد؟ أم تقرر ابقاؤه كما هو خوفاً من خسارته ومشقة البدء من الصفر؟ الخيار الثاني أسهل، أقل خطورة وأقل مشقة وعلى الأغلب جميع من حولك من أصدقاء وعائلة سيشجعوك على اتخاذ القرار الثاني أيضاً وبنفس الوقت هذا المنزل هو من سيقتل أي طموح لديك ويمنعك من التطور أكثر والوصول لما تريد.

هذا المنزل قد يكون الوظيفة التي تعمل بها اليوم، المشروع الذي عملت على برمجته لسنوات ومواصلة تطويره يحتاج البدء من جديد، الموقع الذي أطلقته وتعلمت منه الكثير وترفض التخلي عنه رغم عدم نجاحه الكبير وقد يكون الدولة التي تعيش بها الآن.

لا تخشى أن تبدء من الصفر، من جديد!